X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 11 ديسمبر 2019 م
محمد صلاح: الزمالك يتوج بدوري أبطال أفريقيا برلماني: تطبيق قانون الزراعات التعاقدية يقضي على مافيا التجار انفعال مرتضى منصور على هجمات لاعبي الزمالك أمام بطل أنجولا (فيديو) محمد صلاح: "أزمة الزمالك كانت في اللاعبين وتدريبي للترسانة تحدي" مدرب أول أغسطس: كنا أفضل من الزمالك وقادرين على التأهل تعليق جديد من شوقي غريب على تكريم السيسي للمنتخب الأولمبي الشيشيني: دراسة بطل أنجولا سبب الفوز مطران كاثوليك أسيوط يترأس صلوات النذور الاحتفالية بكنيسة شبرا أخبار ماسبيرو| مذكرة لإعداد مؤتمر الإعلام العربي في اتحاد الإذاعات العربية رامى صبرى يحيي 3 حفلات في رأس السنة فرجاني ساسي يغيب عن مباراة زيسكو بأبطال أفريقيا دوري أبطال أفريقيا.. تعادل سلبي بين الوداد وصن داونز بدوري المجموعات لاعبو الزمالك يحتفلون بأشرف بن شرقي الأنبا باخوم يحتفل بعيد العذراء في كنيسة الكاثوليك بقبة الهواء بشبرا جماهير الزمالك تحتفل باللاعبين بعد الفوز على بطل أنجولا عبدالغني وحسن يخضعان لكشف المنشطات بعد مباراة أول أغسطس بلتون: تأثير إيجابي لمبادرات البنك المركزي على شركات التمويل العقاري المشاركة كنيسة الأقباط الكاثوليك بالزيتون تستقبل رفات القديسة تريزا حكيم يطرح ثاني أغاني ألبومه الجديد "الجارسون" (فيديو)



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

في انتظار موسكو!

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 12:28 م
 
لم تكتفِ الخارجية الروسية على لسان نائب وزير خارجيتها بنقل تحيات وترحيب الرئيس الروسى "بوتين" بأعضاء اللجنة الدولية لدعم الشعب الفلسطيني التي أنشأتها وترعاها منظمة تضامن شعوب أفريقيا وآسيا، وإنما اهتم بأن يرد على المطلب الفلسطيني الذي تبنته اللجنة الدولية في اجتماعها، والذي يطالب روسيا بأن تتقدم لتلعب هي دور الوسيط مع إسرائيل، لاستئناف مفاوضات الحل النهائي..

وذلك بعد أن أثبتت أمريكا أنها لا تصلح وسيطا نزيها بين الفلسطينيين والإسرائيليين، عندما اعترفت بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقلت سفاراتها لها، وأيدت الاستيطان الإسرائيلى في الضفة الغربية والاعتداءات الإسرائيلية على قطاع غزة، وأوقفت مساعداتها لمنظمة الأونروا التي ترعى اللاجئين الفلسطينيين، وأغلقت مكتب منظمة التحرير الفلسطينية لديها..

فقد قال نائب وزير الخارجية الروسى إن روسيا تدعم الشعب الفلسطيني للحصول على حقوقه المشروعة في دولة مستقلة عاصمتها القدس الشرقية، وعلى الفلسطينيين أن يقوموا بما يتعين عليهم أن يقوموا به لإنهاء الانقسام بينهم، وعلى العرب أن يقوموا بما يتعين عليهم أن يقوموا به لدعم الأشقاء الفلسطينيين.. وكأن الرجل أراد أن يقول لنا كما تطالبوننا بشىء قوموا بواجبكم أولا.. أي وحدوا الصف الفلسطيني، ولا تقدموا لإسرائيل تطبيعا مجانيا، بينما هو الثمن العربى للدولة الفلسطينية المستقلة.

أما ما لم يقله الرجل، فهو أن روسيا حاولت مع إسرائيل لترعى المفاوضات مع الفلسطينيين، لكنهم رفضوا، وأيضًا أن روسيا ليست هي الاتحاد السوفيتى السابق، ولم تعد الاعتبارات الأيديولوجية ترسم سياستها الخارجية، وإنما حل محلها المصالح، وهى التي قادت روسيا للتواجد مجددا في منطقتنا.. وهكذا روسيا التي ينتظرها الفلسطينيون اختفت!

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات